اليمن 360

إيران: تمكنا من نقل تقنياتنا العسكرية إلى اليمن

أول اعتراف إيراني مباشر بدعم الحوثيين
قال مسؤول إيراني كبير أن إيران تمكنت من نقل تقنياتها العسكرية إلى لبنان وفلسطين واليمن عبر قائد فيلق القدس قاسم سليماني، في إطار مساعيها لتصدير الثورة الإيرانية.

وكان سليماني قتل في غارة أمريكية استهدفته عقب وصوله مطار بغداد الشهر الماضي. ويعد سليماني الرجل الأبرز عسكريا الداعم للجماعة الموالية لطهران في المنطقة العربية.

وهذه أول مرة تكشف فيها إيران عن مدى قدرة تواجدها الفعلي في اليمن منذ بدأت الحرب قبل 5 سنوات ضد الحوثيين الذي تنكر طهران -باستمرار- دعمها لهم.

وقال أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي في مقابلة بثتها قناة الميادين أمس إن "السعودية تعرضت لضعف شديد وباتت غير قادرة على مواجهة دولة فقيرة كاليمن".

وأضاف رضائي "إن الخطوة الثانية للثورة الإيرانية بدأت بمواجهة اقتصادية وسياسية وعسكرية جادة مع أميركا"، مؤكدا أن هدف إيران في المواجهة الجديدة هو "إخراج الولايات المتحدة من المنطقة ونحن جادون للغاية".

وتابع "الانهيار الدولي لأميركا سيبدأ من غرب آسيا، وإيران ستكون حاملة لواء خروج أميركا من المنطقة".

اخبار اليمن 360

وهاجم رضائي العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي أطلق في مارس 2015 عاصفة الحزم لدعم الرئيس عبدربه منصور هادي ضد انقلاب جماعة الحوثي، واعتبر أنه أقل حنكة من سلفه، وقال "إن الملك السعودي عبد الله كان حكيماً وليس كالسادة قليلي العقل الموجودين حاليا في الحكم".

وأشار إلى مواقف السعودية المضادة لإيران قائلا إنها "المرة الثانية التي تقف فيها السعودية ضدنا وتتعاون مع إسرائيل"، مضيفا "كنا نبني اتحاد أمن جماعي وكان على السعودية أن تقف إلى جانب إيران"، لكن "السعودية أخذت طريق التعاون مع أعداء الإسلام وإيران". حسب قوله.

وأكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران أنّ "جميع القواعد الأميركية في المنطقة تحت مراقبتنا وحاملات الطائرات تحت سيطرتنا ونعلم كم سفينة يمتلكون".

وأضاف "حتى حين يذهب الجنود الأميركيون إلى الفنادق في الكويت والبحرين فإننا نراقبهم".

وقال إنّ صفقة القرن التي تحاول أميركا فرضها هي في الحقيقة لمنع انهيارها المبكر متوقعا "أن تضعف أميركا على نحو حاد في السنوات العشر المقبلة".

الأيام

اليمن 360